What We Do

عناصر برنامجنا

طوّرنا في أكاديمية قطر للعلوم والتكنولوجيا منهجًا أكاديميًا يثري شغف الطلاب في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات، ويمهّد لهم الطريق للالتحاق بأفضل الجامعات في العالم. لقد صُمّم المنهج الأكاديمي بما يتوافق مع رؤيتنا، ويساعد الطلاب في إتقان المعارف والمهارات اللازمة لابتكار حلول تعالج التحديات الكبرى في دولة قطر والعالم أجمع.
وإلى جانب الدراسات الأكاديمية الواسعة، ينخرط طلابنا في مشروعات قائمة على التحديات الكبرى لدولة قطر، وتمكّن هذه المشروعات الطلاب من التعلّم عبر معالجة مشكلات واقعية، وتمكّنهم منذ اليوم الأول في إحداث أثر في محيطهم. ويساعد منهجنا الأكاديمي في إلهام الطلاب ودعمهم، ومنحهم منصةً تمكّنهم من إظهار قدراتهم وتعزّز نموّهم.
يوفّر منهجنا الدراسي للصفين التاسع والعاشر أساسًا متينًا في المواد الدراسية الرئيسية التي تشمل:

  • اللغة العربية
  • الفن
  • الأحياء
  • الكيمياء
  • برمجة الحاسوب
  • الهندسة
  • اللغة الإنجليزية
  • اللغة الفرنسية
  • الدراسات الإسلامية 
  • الرياضيات
  • التربية البدنية
  • الفيزياء
  • تاريخ دولة قطر
  • الدراسات الاجتماعية

كما تلبّي جميع مقرراتنا متطلبات المدارس في دولة قطر والولايات المتحدة والمملكة المتحدة، بل وربما تتفوق عليها، بما يضمن تمكين طلابنا من الدراسة في أي مكان بالعالم.

ومن خلال دروسنا الفريدة في مجال الهندسة، يتعلّم طلابنا الممارسات النظرية في مجال الهندسة، علاوةً على مهارات التصنيع العملية يدويًا وباستخدام أحدث الطابعات ثلاثية الأبعاد وقواطع الليزر وفق طرق التصنيع المختلفة. تساعدهم هذه المهارات في تعزيز ما تعلموه من معرفة ومهارات أكاديمية، ليصبحوا طلّابًا مبتكرين حاصلين على المعارف والمهارات اللازمة لمعالجة المشكلات بأساليب منهجية وعملية.

ونعمل على تحسين مناهجنا الدراسية من خلال مشاركة الطلاب في الرحلات الدولية والمسابقات والنوادي.

سيشارك طلاب الصفوف 11 و 12 في امتحانات / تقييمات معترف بها دوليًا ومعتمدة من خلال مجلس الكلية الأمريكية (Advanced Placement، AP) أو تقييمات أخرى مثل ، على سبيل المثال لا الحصر ، اختبارات A-Level في المملكة المتحدة ، SAT ، ACT ، إلخ. يتم تصميم المناهج الدراسية وفقًا لتفضيلات الطلاب الفردية بالجامعة ، وقد تم تصميم البرنامج للتأكد من أنهم قادرون على الوصول إلى مزيد من الدراسة أينما يرغبون في الذهاب. سيشارك جميع الطلاب في الصفين 11 و 12 في التدريب الداخلي والبحث ، والعمل مع الجامعات والصناعة في المشاريع المتعلقة بدراساتهم مما يعزز فهمهم ويمنحهم تجربة مميزة. يمكن للطلاب الاختيار لمتابعة اهتماماتهم بطرق مصممة خصيصًا لدعم هذه الاهتمامات في الهندسة والطب الحيوي والحوسبة.

في أكاديمية قطر للعلوم والتكنولوجيا، تساعد رحلاتنا الميدانية في بث الإلهام في نفوس طلابنا، وتشجّعهم على طرح التساؤلات والبحث عن إجابات لها؛ فالرحلات تشكّل جزءًا حيويًا من منهجنا الدراسي، وتمكّن الطلاب من فهم التحديات الكبرى في دولة قطر بشكل معمّق من خلال المناقشات مع الخبراء والباحثين والعاملين على إيجاد الحلول في هذا المجال.
في عام 2018، كنّا المدرسة الأولى التي تشرّفت بزيارة محطة أم الحول، وهي أكبر محطة لإنتاج الطاقة وتحلية المياه في دولة قطر. طرح الطلاب أسئلة على الخبراء أثناء الزيارة بشأن العمليات التشغيلية في المحطة، والتحديات التي تواجههم في توفير كميات كافية من المياه بانتظام لمجتمع دولة قطر المتنامي، والخطط المستقبلية للمحطة. كما تمكنّا من زيارة غرفة التحكم، والتعرّف على تقنيات مراقبة المحطة والتحكم بها على مدار اليوم. كانت هذه الزيارة نقطة البداية لمشروع مدته ستة أسابيع يحاول الطلاب من خلاله الإجابة على سؤال، مفاده: "كيف يمكننا ضمان توفير مياه نظيفة تكفي حاجات مجتمعنا؟".
تساعد الرحلات الميدانية أيضًا في ترجمة المواد الدراسية إلى تجارب حياتية. ففي حصة الفيزياء، قررنا أن نزور حلبة سباق العربات لنقيس القوى المؤثرة على السائقين خلال السباق باستخدام تطبيقات الهاتف. وعند العودة إلى مختبرات الفيزياء، تمكنّا من استخدام هذه البيانات في تطوير رسوم بيانية ومقارنات رياضية، فمنحتنا تلك التجربة فرصةً لمقارنة ما لدينا من بيانات مع تجربتنا على أرض الواقع، ومن ثم تكوين فهم واقعي أفضل بشأن هذه القوى. 

 

تتاح أمام طلاب الأكاديمية في كل عام فرصة لتعزيز خبراتهم التعليمية من خلال المشاركة في رحلات دولية. وقد جرى تصميم هذه الرحلات لضمان حصول الطلاب على معارف ومهارات جديدة واكتساب فهم أفضل لمختلف البلدان والثقافات.
في أبريل من عام 2019، سافر طلابنا إلى هولندا للمشاركة في نموذج الأمم المتحدة (MUN) بمدينة هارلم. مثّل كل طالب من الطلاب دولة معينة، وشاركوا في لجان لحل القضايا الدولية الحالية الملحّة، بما في ذلك القضايا البيئية ذات الصلة بالتحديات الكبرى في دولة قطر. وستمنحنا هذه الرحلة فرصة لتحليل التوجّهات التي تتبعها الدولة في مواجهة بعض هذه التحديات، لا سيّما تلك المتعلقة بأمن المياه وابتكار مصدر مستدام للغذاء والتطوير المستدام.
كما سنقوم في السنوات القادمة بتطوير فرص لتقديم الدعم للمجتمعات المحلية والعمل مع طلاب من مدارس مماثلة.

 

بالعمل مع الطلاب، اخترنا إطلاق ثلاثة نوادٍ في السنة الافتتاحية للأكاديمية، ومع نموّ مجتمعنا الطلابي، سنوسّع نطاق النوادي المتاحة ونزيد من تنوعها لنساعد الطلاب في استكشاف اهتماماتهم وتجربة أنشطة جديدة.

الرياضيات
الرياضيات هي المادة المفضّلة لدى طلابنا. ويمثل نادي الرياضيات فرصةً للخروج عن حدود ما يتم تعليمه في الفصل، واستكشاف الطرق المتنوعة لاستخدام الرياضيات. سنشارك في أولمبياد الرياضيات للمرة الأولى هذا العام، ونعمل على تعلّم طرق جديدة لحل المسائل الرياضية غير الاعتيادية. فإذا كنت تحب المسائل الرياضية وخوض التجارب الجديدة، فإن هذا النادي مناسب لك!

نموذج الأمم المتحدة
نموذج الأمم المتحدة هو "محاكاة أكاديمية" لطرق حل المشكلات المطروحة ضمن نطاق أعمال منظمة الأمم المتحدة. ومن خلال المشاركة في هذا النموذج، سيتمكن الطلاب من تعزيز معرفتهم بالعالم علاوةً على صقل مهارات القيادة والتواصل لديهم. ويمنحهم نموذج الأمم المتحدة فرصةً لرؤية التحديات التي يواجهها العالم من وجهة نظر الدول الأخرى، ما ينمي حس التفاهم والتعاطف عندهم. وكجزءٍ من رحلاتنا الدولية، سنشارك في نموذج الأمم المتحدة الذي سيعقد في هولندا في أبريل 2019. 

الروبوتات
لدينا في أكاديمية قطر للعلوم والتكنولوجيا المعدّات الروبوتية لمجموعات "ليغو مايندستورم" و"أوزو". باستخدام هذه المعدات، يتمكن الطلاب من بناء روبوتات وبرمجتها في تطبيقات متنوعة. وفي نادي الروبوتات، يتعلّم الطلاب كيفية تصميم الروبوتات وبرمجتها لإتمام بعض المهام والمنافسة في المسابقات. وستقام أول مسابقة لنا في بداية عام 2019 تحت اسم "سوموبوت"، وفيها سيحاول كل روبوت دفع الروبوتات المنافسة الأخرى إلى خارج الحلبة. طلابنا الآن عاكفون على برمجة هذه الروبوتات؛ فتابعونا باستمرار لمعرفة ما سنفعله في هذا الصدد.